حمل الان تطبيق الاخبار المغاربية على بلاي ستور

 

متفرقات

بريطانية تزور “قلبها” المعروض في متحف

زارت جينيفر ساتون سيدة بريطانية متحف هانتيريان في لندن بعد 16 سنة من استئصاله وإجراء عملية جراحة زرع أنقذت حياتها.

وقالت ساتون “رأيت قلبي معروضا ضمن قفص زجاجي في متحف هانتيريان بلندن كان غريبا ولا يصدق”.

وقالت السيدة البالغة من العمر 38 عامًا إنها تأمل في أن يساعد ذلك في تعزيز التبرع بالأعضاء، ووصفته بأنه «أعظم هدية ممكنة». وقالت لـ«بي بي سي» إنها تعيش الآن حياة مزدحمة ونشيطة. وكانت ساتون طالبة جامعية عندما أدركت أنها كانت تعاني من الإرهاق في أثناء التمارين المعتدلة مثل المشي فوق التلال. وتم تشخيص حالتها بسرعة بأنها مصابة باعتلال عضلة القلب المقيد – وهي حالة تحد من قدرة القلب على ضخ الدم في جميع أنحاء الجسم – وقيل لها إنها ستموت دون إجراء عملية زرع.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Generated by Feedzy